أنتظرتكـ ..؟
..
..
..
..
..
في محطة القطار
انتظر " قطار الامل "
انتظرت
وانتظرت

تأخرت ايها القطار
عليّ ان افتح كتاباً لـ اُسلي نفسي به
حتى يصل
امسكت بكتاب الذكريات
اتصفح صفحة تليها الاخرى
منها مااعجبني ومنها مااحزنني
منها مااضحكني ومنها ماابكاني
تبقى الذكريات لها نكهتها المختلفة ومذاقها المزاجي
وقبل ان انتهي الصفحات
عزمت على الذهاب الى حيثُ ما كُنت
دقائق الانتظار ممله جداً
فما ان هممت للقيام من مقعدي
واذا بـ ثلاااثة يقفوون امااامي
الاول : شكله مُخيف لكن تشعر بملامح الهدوء تسكنه
الثاني : كذلكـ مُخيف لكن تؤمن انه متعبُ من ملامحه
الثالث: وآآه منه ,,, مخيف وبقوة مرعب ذو قامة مُخيفة .. ارعبني شكله جداً
اطلت النظر فيهم ..
فعلمت بعدها انهم هم وحدهم من يسكنونن داخلي
الحـــزززززن ,, الأأأأألــم ,, الــيأأأأأس
فعزمت ان ابقى لانتظار قطااار إلأمل حتى وان كان لـ وقت لعل وعسى.!
..
..
..
يأتي لأبقى أو لآاا يـ .... وأرحل ..؟




الموضوع الأصلي: أنتظرتكــ .. || الكاتب: شذى الورد || المصدر: شموخ

كلمات البحث

العاب ، برامج ، سيارات ، هاكات ، استايلات ، شموخ ، شعر، قصائد ، خواطر ، خاطره ، تويتر ، فيس بوك