نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



عندما تقف السدود علينا في منتصــف الطريق
عندما ندوس الاشواك ونبدا بالنـــزف وارلم
عــندما تلف الاغـلال الافواه
عندما نصرخ كفى لكن بصمت ونــزف عميق

عندما يكسو الظلام المكان ويعارك النور
عندما نلف بالحبال من اعلى رؤوسنا الى اخمص اقدامنا
عندما تغرق الدموع المقل
عندها تذكر ولا تنس الجنة ففيها لن نبكي
عندها سنجتمع على الاسرة متقابلين على ربوة من روابيها

يمر نهر العسل من ايماننا ومن شمائلنا يجري نهر الخمر واللبن

وسنتذكر يا اخوان تذكرون كم عملنا كم تعبنا كم بكينا كم حزنا كم تالمنا
كم نزفنا لاجلها

فها نحن نجاز وها هو الجزاء صدق الله وعده لنا سبحانه
تتخيلون ذلك اليوم عندما يتقدمنا محمد صل الله عليه وسلم

ونحن خلفه نتطلع اليها حتى اذا مافتح الباب كسينا من نوره
فلا شمس هناك ولا قمر بل نوره يغمرنا تتخيلون
عندما نسلم على بعضنا في ذلك السوق والاصوات الندية تملا الاذان

هاااه لا تنسى موعدك في قصري بعد ساعة تتخيلون
تتخيلون عندما ينادي المنادي يااهل الجنة يااهل الجنة يااهل الجنة
ونجتمع كلنا حت يطمئن كل واحد في مكانه اتعرفون لماذا لكي نراه

من عبدناه من صلينا له من ابتلينا لاجله من اجتمعنا لاجله من ناجينا
من بكينا خوف منه واملا فيه من خلقنا من خلق عيننا التي نقرا بها هذه الكلمات

من عصيناه وكم عصيناه سنراه
اذا دخل اهل الجنة الجنة يقول تبارك وتعالى تريدون شيئا ازيدكم ؟
فيقولون اتبيض وجوهنا؟
الم تدخلنا الجنة وتنجنا من النار؟ قال فيكشف الحجاب
فما اعطوا شيئا احب اليهم من النظر الى ربهم تبارك وتعالى
زاد في رواية ثم تلا هذه الاية للذين احسنوا الحسنـﮯ وزيادة

الله سنراه نعم سنراه فاي هناء بعد هذا الهناء
هل تعادل نظرة واحدة الىالله الام الدنيا ومتاعبها ؟

هل تعادل لحظة في الجنة، بكاءنا وتعبنا في دنيا لا تساوي جناح بعوضة ؟

وهل هناك مقارنة اصلا

بكينا بالأمس سنبكي الان وسنبكي غدا لكن فِي الجـنة

لـن نبكـِي فلنشمر السواعد ولتمضِ القافلة الى الجنه




































الموضوع الأصلي: من عصيناه وكم عصيناه سنراه || الكاتب: جـــودي || المصدر: شموخ

كلمات البحث

العاب ، برامج ، سيارات ، هاكات ، استايلات ، شموخ ، شعر، قصائد ، خواطر ، خاطره ، تويتر ، فيس بوك